في ظل المناخ الصحراوي للمملكة، ومحدودية المصادر المائية، ومع تزايُد إنتاج المياه وتوزيعها وارتفاع حجم الاستهلاك، دُشّن البرنامج الوطني لترشيد استهلاك المياه "قطرة" في شهر مارس 2019م وتبعه في أبريل من عام 2021م تدشين المركز الوطني لكفاءة وترشيد المياه كإحدى مبادرات التحول الوطني، والذي ضم "قطرة" تحت مظلته تعزيزًا للأهداف المتماشية مع استراتيجية وطنية طموحة تهدفُ إلى بناءِ مستقبل مائي آمن عبر المحافظة على مواردنا المائية




لماذا قطرة

تحتلُ المملكة مراكز متقدمة على مستوى العالم في استهلاك الفرد للمياه، لذا أطلقت البرنامج الوطني لترشيد استهلاك المياه "قطرة" بهدف تغيير سلوكيات استهلاك المياه، ورفع الوعي المائي، وتحقيق استدامة الموارد المائية عبر تقديم حلول ترشيدية بشكل موحد ومتكامل، وصولًا إلى خفض معدل الاستهلاك



مفهوم الترشيد

ترشيد الاستهلاك هو استخدام الموارد المتاحة بالشكل الأمثل، من خلال الاعتماد على تقنيات وإجراءات محددة دون إلحاق الضرر بإنتاجية الأفراد وراحتهم، إذ إن الترشيد في استهلاك هذه الموارد لا يعني منع استخدامها، بل استخدامها بكفاءة عالية للحد من هدرها، تعد المياه من أهم العناصر التي يحتاجها الإنسان في حياته اليومية، إذ يؤدي نقصها إلى توقف العديد من النشاطات اليومية؛ لذلك يجب أن يحرص الفرد على استهلاكها بالأسلوب الأمثل سواءً في المنزل، أو المدرسة، أو الحديقة، أو المؤسسة والمنشأة


رؤيتنا

رفع مستوى الوعي

رسالتنا

توعية المجتمع بطُرق الترشيد وتقديم حلول مستدامة للمحافظة على المياه

هدفنا

خفض معدل الاستهلاك